منتدى جامع السعادات
منتدى جامع السعادات
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد
إشرافنا ان تقوم بالدخول أو التسجيل
إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى
للتسجيل الرجاء
اضغط هنا


البحث عن السعادة الازليه (الكمال)
 
الترحيبالرئيسيةس .و .جالتسجيلدخولمكتبة الصور

شاطر | 
 

 من محاسن اللسان 38

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
باب السلام
عضو في منتهى الخيال
عضو في منتهى الخيال
avatar

دولة : العراق
رقم العضوية : 33
تاريخ التسجيل : 07/01/2010
الإقامة : بغداد
الجنس : ذكر

المشاركات : 563
العمل/ : كاسب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 10814
الاوسمه : وسام المشرف

مُساهمةموضوع: من محاسن اللسان 38   الأربعاء أكتوبر 08, 2014 5:00 pm

:



من محاسن اللسان


اللهم صلِ على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم


الدرس 38


2 ـ قراءة القرآن والأذكار والصلوات : 


من محاسن اللسان الاهتمام بالقرآن الكريم وذكر الله عز وجل في كل زمان ومكان والصلاة على النبي وآله الاطهار .


الصدق مع الله من صفات المؤمن عندما يكون الانسان صادق في تعامله مع الناس يكون صادق مع الله تعالى حيث ان الدين هو المعامله الحسنه مع الناس .


والذي يلهج بذكر القران يانس به ويجعله حديثه الذي يتحدث به وانيسه الذي يانس به فلا يستوحش من قلة الخلان عليك بقراءة القرآن لانه كفارة الذنوب وامان كمن العذاب علينا ان نقرا القران قراءة تدبر وتمعن وتفكر 
سُئل النبي صلى الله عليه واله عن اى الناس احسن صوتا بالقران قال الذي قال اذاسمعت قراءته رايت انه يخشى الله عن الامام علي عليه ىالسلام 
الا لاخير في قراءة ليس فيها تدبر الا لاخير في عباده ليس فيها تفقه .


في القرآن :


قال تعالى : وننزّل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين .


قال تعالى : ولقد يسَّرنا القرآن للذكر فهل من مُذًّكر .


سئل رسول الله (ص) : أي الأعمال أفضل عند الله ؟


قال : قراءة القرآن وأنت تموت ولسانك رطب من ذكر الله تعالى .


البيت الذي يقرأ فيه القرآن :


 البيت الذي يُقرأ فيه القرآن ويذكر فيه الله عز وجل تكثر فيه البركه وتحضره الملائكة وتهجره الشياطين فلنكثر يا اخواني من ذكر الله وقراءة القرآن الكريم فهو ربيع القلوب وشفاء الصدور ونور القلوب .


عن الإمام علي (ع) : البيت الذي يُقرأ فيه القرآن ويذكر فيه الله عز وجل تكثر فيه البركه وتحضره الملائكة وتهجره الشياطين ويضيء لأهل السماء كما يضيء الكوكب لأهل الأرض وإن البيت الذي لا يقرأ فيه القرآن ولا يذكر الله عز وجل فيه تقلّ بركته وتهجره الملائكة وتحضره الشياطين .


القرآن حرز من الشيطان :


 عن الامام علي عليه السلام : ليكن كلامكم ذكر الله وقراؤة القرآن .


عن النبي (ص) : ان اردتم عيش السعداء وموت الشهداء والنجاة يوم الحسرة والظل يوم الحرور والهدى يوم الضلالة فادرسوا القرآن فانه كلام الرحمن وحرز من الشيطان ورجحان في الميزان .


قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) : إذا التبست عليكم الفتن كقطع الليل المظلم، فعليكم بالقرآن، فانه شافع مشفع، وما حل مصدق، ومن جعله أمامه قاده إلى الجنة، ومن جعله خلفه ساقه إلى النار، وهو الدليل على خير سبيل، وهو كتاب فيه تفصيل وبيان وتحصيل، وهو الفصل ليس بالهزل، وله ظهر وبطن، فظاهره حكم، وباطنه علم، ظاهره أنيق، وباطنه عميق، له نجوم وعلى نجومه نجوم، لا تحصى عجائبه، ولا تبلى غرائبه، مصابيح الهدى ومنار الحكمة، ودليل على المعرفي لمن عرف الصفى، فليجل جال بصره، وليبلغ الصفى نظره، ينج من عطب، ويتخلص من نشب، فان التفكر حياة قلب البصير، كما يمشي المستنير في الظلمات بالنور، فعليكم بحسن التخلص وقلة التربص .


 وقال الإمام علي ( عليه السلام ) : تعلموا كتاب الله تبارك وتعالى فإنه أحسن الحديث وأبلغ الموعظة ، وتفقهوا فيه فإنه ربيع القلوب ، واستشفوا بنوره فإنه شفاء لما في الصدور ، وأحسنوا تلاوته فإنه أحسن القصص .


عن رسول الله (ص) : خيركم من تعلّم القرآن وعلمه .


عن رسول الله (ص) : ما إجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفّتهم الملائكة وذكرهم فيمن عنده .


عن رسول الله (ص) : ألا من تعلم القرآن وعلّمه وعمل بما فيه فأنا له سائق  إلى الجنة ودليل إلى الجنة .


عن رسول الله (ص) : من علّم ولداً له القرآن قلّده قلادة يعجب منها الأولون والآخرون يوم القيامة .


حملة القرآن :


عن رسول الله (ص) : أشرف أمتي حملة القرآن وأصحاب الليل .


عن رسول الله (ص) : إن أحقّ الناس بالتخشّع في السّر والعلانية لحامل القرآن وإن أحقّ الناس بالصلاة والصيام في السّر والعلانية لحامل القرآن .


الانس بالقرآن :


قال النبي صل الله عليه واله : اذا احب احدكم ان يحدث ربه فاليقرأ القرآن 


عن الامام علي عليه السلام : من أنس بتلاوة القرآن لم توحشه مفارقة الاخوان 


وعن النبي صلى الله عليه واله : عليك بتلاوة القرآن فأنه كفارة للذنوب وستر من الناروامان من العذاب .


اللهم اجعـل القــرآن العظــيم ربــيع قـلوبــنا


وجـلاء هـمـومنا وغمومنا ونـور أبصارنــا


وهـــدايـتــنــا فــي الــدنــــيـــا والآخــــرة


اللـهم ذكرنـا مـنـه ما نَسيـنا وعلمنا منه ما جهـلنا


اللهم ارزقنا تلاوته على الوجه الذي يرضيك عنا


آنــــــاء الـــلـــــيل وأطـــــراف الــنـــــهــار


التلاوة المؤثرة :


 سُئل النبي (صلى الله عليه وآله) : ايّ الناس أحسن صوتاً بالقرآن ؟ 
فقال (صلى الله عليه وآله ) : من إذا سمعت قراءته رأيت انه يخشى الله


وقال أمير المؤمنين (عليه السلام ) : ألا لا خير في قراءة ليس فيها تدبر ، ألا لا خير في عبادة ليس فيها تفقه .


عن النبي (صلى الله عليه وآله) : إني لأعجب كيف لا أشيب إذا قرأت القرآن .


طريقة القرآن :


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : إقرأوا القرآن بالحان العرب وأصواتها ، وإيّاكم ولحون أهل الفسق وأهل الكبائر فإنه سيجيء من بعدي أقوام يرجّعون القرآن ترجيع الغناء ، والنوح والرّهبانّية ، لايجوز تراقيهم قلوبهم مقلوبة وقلوب من يعجبه شأنهم .


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : رتلوا القرآن و لا تنثروه و لا تهذوه هذاء الشعر قفوا عند عجائبه و حركوا به القلوب و لا يكن هم أحدكم آخر السورة .


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : القراءة من المصحف أفضل من القراءة ظاهراً .


القرآن ينهاك :


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : أنت تقرأ القرآن ما نهاك فإذا لم ينهك فلست تقرؤه .


الغرباء أربعة :


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : الغرباء في الدنيا اربعة : « قرآن في جوف ظالم ، ومسجد في نادي قوم لا يصلّى فيه ، ومصحف في نادي قوم لا يصلّى فيه ، ورجل صالح مع قوم سوء .


الاستماع للقرآن :


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : من استمع آية من القرآن خير له من ثبير ذهباً . .. والثبير إسم جبل عظيم باليمن .. .


 عن النبي (صلى الله عليه وآله) : ألا من إشتاق إلى الله فليستمع كلام الله .


أدب الإستماع للقرآن :


قال تعالى : وإذا قُرِئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون .


عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إذا قرئ القرآن عندك فقد وجب عليك الإستماع والانصات .


عن الإمام الصادق (عليه السلام) : يجب الانصات للقرآن في الصلاة وغيرها وإذا قرأ عندك القرآن وجب عليك الإنصات والإستماع .


ظاهر وباطن :


عن الإمام علي (عليه السلام) : القرآن ظاهره أنيق وباطنه عميق .


تفسير القرآن : 


عن النبي (ص) : قال الله جل جلاله : ما آمن بي من فسّر برأيه كلامي .


عن الإمام الصادق (عليه السلام) : من فسر القرآن برأيه فأصاب لم يؤجر وإن أخطأ كان إثمه عليه .


عن النبي (ص) : أكثر ما أخاف على أمتي من بعدي رجل يتأوّل القرآن يضعه على غير مواضعه .


القرآن وأهل البيت (ع) : 


عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إن الله جعل ولايتنا أهل البيت قطب القرآن وقطب جميع الكتب، عليها يستدير محكم القرآن، وبها يوهب الكتب، ويستبين الإيمان .


عن الإمام علي (ع) : في القرآن نبأُ ما قبلكم وخبر ما بعدكم وحُكمُ ما بينكم .


عن الإمام الصادق (عليه السلام) : ينبغي للمؤمن أن لا يموت حتى يتعلّم القرآن أو يكون في تعلّمه .


عن النبي (ص) : إن أحسن الحديث كتاب الله وخير الهدى محمد (ص) وشرّ الأمور محدثاتها ... .


عن الإمام علي (ع) : إن حسن القصص وأبلغ الموعظة وأنفع التذكّر كتاب الله جلّ وعزّ .


عن الإمام علي (ع) : أفضل الذكر في القرآن لا يسبقكم بالعمل به غيركم .


يقول الشاعر :


أيها المؤمن إحفظ  *** قولي فالحق أقولُ
إعمل الخير لتُكفى *** هول يومٍ قد يطول


يقول الشاعر :


إقرأ كتاب الله في غسق الدجى *** واقرأه في الفجر المضئ وروداً
والصبح به في كل وقت إنــــــــه *** باب يفيض على الخليقة جودا
واجعل أنيسك في الزمان تــلاوةً *** تبقى على مر الليالي شهودا


ومن القصص :


معجزة القرآن: 
كان فضيلة الشيخ توفيق العامر يعاني من ضعف شديد في النظر، كانت النظارة التي يضعها على عينه من النوع المضاعف بكثافة. راجع الشيخ في طهران طبيب العيون فشخص له درجة نظره وحذره من أن عينه تتجه نحو المزيدمن الضعف فلابد له من الإنتباه لهذا الأمرقبل فوات الأوان. بعدسنة واحدة قضاها في تدوين وترتيب كتاب تفسير(من هدى القرآن) راجع الطبيب مرة ثانية فلما فحص عينيه وجدها متحسنة عما كانت عليه العام الماضي! فاندهش الطبيب وسأله: ماذاصنعت خلال العام الماضي؟هل راجعت طبيبا آخر أو استعملت أدوية معينة؟ قال الشيخ: نعم راجعت القرآن الكريم فأنا أقرأ آياته وأعمل في كتاب قيم حول التفسير وعندنا في الأحاديث الشريفة أن النظر إلى كتاب الله يوجب جلاء البصر وقوة النظر وشفاء العين. فأخذ الطبيب بيد الشيخ وجاء به إلى غرفة الإنتظار وشرح للحاضرين هذه القصة وقال أنها معجزة القرآن. 


وصلى الله على نبينا محمد واله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من محاسن اللسان 38
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جامع السعادات :: المنتدى الاسلامي :: المكتبة الاسلامية للكتب و الدروس الاسلامية-
انتقل الى: