منتدى جامع السعادات
منتدى جامع السعادات
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد
إشرافنا ان تقوم بالدخول أو التسجيل
إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى
للتسجيل الرجاء
اضغط هنا


البحث عن السعادة الازليه (الكمال)
 
الترحيبالرئيسيةس .و .جالتسجيلدخولمكتبة الصور

شاطر | 
 

 الحب والوفاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نهر دجلة
مشرفه
avatar

دولة : العراق
رقم العضوية : 19
تاريخ التسجيل : 26/03/2011
الإقامة : بغداد
العمر : 57
الجنس : انثى

المشاركات : 2671
السٌّمعَة : 2
نقاط : 11548
وسام التميز
الاوسمه : وسام المشرفة

مُساهمةموضوع: الحب والوفاء   الأربعاء أبريل 12, 2017 12:41 pm


هذه القصة تدور بين شاب وفتاة يعشقان بعضهم منذ سنوات طويلة وكان هذا الشاب والفتاة يعملان فى مكان واحد فى استديو يقوموا بتحميض 

الصور وكانوا كل يوم يشاهدون بعضهم فى مكان العمل وحبهم يزداد يوم بعد يوم وكان يعشقون بعضهم حتى الموت حب خيااالى

وكان بعد فترى العمل يذهبون الى السينما وحدائق وكل الاماكن الجميله مع بعضهم وكان يعيشون اجمل ايام حياتهم

لا احد يستطيع ان يفرقهم عن بعض الا النوم وكان كل يوم بعد العمل يذهبوا الى اماكن جديده مع بعض فى حب وسعادة وذات يوم كان الشاب يقوم بالعمل 

ويقوم بتحميض الصور وعندما انتهى من عمله رتب كل شىء وفى اليوم ذهبت الفتاة الى شغلها لتمارس عملها مثل كل يوم وقامت بتحميض بعض الصور 

وهى تشتغل الفتاة قامت لتأخذ بعض الاحماض ولكن حدث شىء مؤلم


الحمض الكيميائى قد وقع عليها بالغلط وعلى اعيونها وصرخت الفتاة بكل قوتها والكل فى العمل سارعوا عليها لحتى يعرفون ما سبب هذا الصراخ 

وذهبوا بها مسرعين الى المستشفى وعرفوا انها سوف تفقد بصرها لان هذا الحمض هو من اشد الانواع

وعندما عرف حبيبها انها ستفقد بصرها بعد عنها وقطع كل ذكرياته معاها

وغادر من العمل وغادر عن كل اصدقائه


ولكن كانت حزينة عندما غادرها حبيبها بعد هذا الحب الخيالى لن تتوقع انه سيفعل هذا

وقاموا ببعض عمليات التجميل ورجعت هذه الفتاة طبيعيه واجمل من الاول

وذهب ذات يوم الى الاستوديو والدموع بعيونها تذكرت كل شىء جميل مع حبيبها وقامت بالبحث عنه فى منازله وفى كل مكان ولكن لن تجدة

وتذكرت ان يوجد مكان كان حبيبها يحب ان يجلس فيه كثيرأ وذهبت الى هناك لتبحث عنه فوجدته جالسا فى هذه المكان بين الاشجار وكانت تنظر اليه بحزن وحسرة لانه تركها

وذهبت اليه لحتى تقوم بالحديث معه وتعرف لماذا يفعل ذلك ولكن وقفت امامه والدموع تنزل من عيونها ولكن الغريب ان هذا الحبيب

لا يراها ؟؟؟ فقد اكتشفت انه اعمى لا يرى اى شىء

ولكن تعملون ما سبب فقد نظرة

انه عندما علم ان حبيبته ستفقد نظرها قام بالتبرع له بعيونه حتى تشاهد بهم من كثر حبه فى هذه الفتاة

فضل ان يكون هو الاعمى وهى تشاهد بعيونه

وابتعد عنها لكى تعيش مع شخص اخر يحبها

ما اجمل هذا الحب

الاستفادة من هذة الموضوع

الحب الصادق ليس بكمله ينطقها العاشق الحب الصادق هو من القلب الحب الصادق لا يموت

ما رائيكم بهذه القصة فهي واحدة من قصص حب حزينة؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نهر دجلة
مشرفه
avatar

دولة : العراق
رقم العضوية : 19
تاريخ التسجيل : 26/03/2011
الإقامة : بغداد
العمر : 57
الجنس : انثى

المشاركات : 2671
السٌّمعَة : 2
نقاط : 11548
وسام التميز
الاوسمه : وسام المشرفة

مُساهمةموضوع: رد: الحب والوفاء   الإثنين أغسطس 28, 2017 12:02 am

كان هناك شاب قد توفت والدته قبل زفافه بشهرين بسبب مرض 



فأجل موعد زفافه سنة كاملة


وبعد ان تزوج ترك والده وحيدا في المنزل لأنه لم يكن لديه ابناء سواه




عاش مع زوجته في حياته الجديدة اكثر من خمس سنوات



وكان يزور والده كل فترة واحيانا تاتي زوجته معه واحيانا تذهب عند اسرتها الي ان ينتهي من زيارة والده



كانت تجبر زوجها ان يزور اهلها بينما لم يستطيع ان يجبر زوجته ان تزور والده المسكين
وبعد عناء والده مع المرض قرر الإبن ان يستضيفه في منزله حتي يقدم له الرعاية الكاملة









لم يرحب الأب بالفكرة حتي لا يكون ضيف غير مقبول في اعين زوجته



ولكن اصرار الإبن جعل الأب يلبي طلبه وبالفعل ذهب ليجلس عنده




كان الامر ثقيل على قلب زوجته .. فكانت تقوم بعمل صنف واحد للطعام ولم تهتم بعمل صنف اخر لوالده المريض وكانت تجبره ان ياكل معهم




كانت تعامله بإسلوب مقزز وكان زوجها في حيرة يرضي والده ام زوجته




إلي ان اجبرته ان يزوج والده كي يجد من ترعاه






وعندما رفض الابن المبدأ حتى لا يحرج والده المريض في هذا السن المتقدم من عمره
انتهى الأمر ان يذهبا به الي دار مسنين ليقومون برعايته هناك
كان الإبن يتمزق وهو يودع والده في هذا الدار
وبعد اسبوع قرر الإبن زيارته .. فوجده قد فارق الحياة نتيجة اكتئاب نفسي شديد
وترك له جواب قائلا به






ابني العزيز .. احببتك اكثر من نفسي .. كانت اسعد لحظات حياتي هي اللحظات التي ادخل عليك غرفتك وانت صغير وانا عائد من عملي ومعي لعبة القطار التي تحبها او مجموعة الحلويات التي تشتاق اليها
كانت اسعد لحظاتي عندما علمتك السباحة






كانت اسعد لحظاتي عندما اخذتك معي الى عملي وكنت تقوم بتمزيق اوارقي الخاصة وكنت ابتسم لك
كانت اسعد لحظات حياتي هي عندما اعطيك كل ما في جيبي لتشتري به كل الملابس التي تريدها وانا اتنقل من مكان لاخر بحذائي الممزق
انا الأن لست أعيرك .. بل اكتب لك ودموعي تتساقط مني حزنا علي نفسي
لم اكن اتوقع ان نهايتي لم تكن في حضنك وانت من تقوم بتكفيني
انني احبك ومازلت ... ابيك المخلص لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نهر دجلة
مشرفه
avatar

دولة : العراق
رقم العضوية : 19
تاريخ التسجيل : 26/03/2011
الإقامة : بغداد
العمر : 57
الجنس : انثى

المشاركات : 2671
السٌّمعَة : 2
نقاط : 11548
وسام التميز
الاوسمه : وسام المشرفة

مُساهمةموضوع: رد: الحب والوفاء   الإثنين أغسطس 28, 2017 12:03 am

ﻓﺘﺎﺓ تبيع الكتب وﺭﺃﺕ ﺣﺒﻴﺒﻬﺎ ﻗﺎﺩﻣﺎً نحوها ..


 
وفي هذه الأثناء كان والدها واقفاً بالقرب منها




فقالت لحبيبها : 


ﻫﻞ ﺟﺌﺖ ﻷﺧﺬ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ الذي هو ﺑﻌﻨﻮﺍﻥ " ﻫﻞ ﺍﻷﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻴﺖ " ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻲ ﺷﻜﺴﺒﺮﺱ 


قال ﺍﻟﺸﺎﺏ : ﻻ ﻭ ﻟﻜﻦ ﺃﺗﻴﺖ ﻷﺧﺬ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﺑﻌﻨﻮﺍﻥ " ﺃﻳﻦ ﻳﻨﺒﻐﻲ ﺃﻥ ﺃﺭﺍﻙ " ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻹﻧﻜﻠﻴﺰﻱ ﺗﻮﻣﺎﺱ ﻫﺮﻧﺎﻧﻴﺮ 
ردت ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ :



 ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﻋﻨﺪﻱ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻟﻜﻦ ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺃﺧﺬ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ الذي هو بعنوان " ﺗﺤﺖ ﺷﺠﺮﺓ ﺍﻟﻤﺎﻧﺠﻮ " ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﺑﺎﺗﺮﻳﺲ ﺃﻭﻟﻔﺮ 

فقال ﺍﻟﺸﺎﺏ: ﺣﺴﻨﺎ ﻭ ﻟﻜﻦ هل تستطيعين غداً أن تحضري معك للمدرسة كتاب " ﺳﺄﺗﺼﻞ ﺑﻚ ﺑﻌﺪ ٥ ﺩﻗﺎﺋﻖ " ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻟﺒﻠﺠﻴﻜﻲ ﺟﻮﻥ ﺑﺮﻧﺎﺭ .


فردّت ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ : نعم بكل سرور ﻭ ﺃﻧﺖ ﻻ ﺗﻨﺲ ﺃﻥ ﺗﺤﻀﺮ ﻣﻌﻚ كتاب " ﻟﻦ ﺃﺧﺬﻟﻚ ﺃﺑﺪﺍ ." ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻟﻔﺮﻧﺴﻲ ﻣﻴﺸﻞ ﺩﺍﻧﻴﺎﻝ 
ﺑﻌﺪ ﺫلك




قال ﺍﻷﺏ : ﻫﺬه العناوين كثيرة، ﻫﻞ ﺳﻴﻄﺎلعها كلها ؟!


قالت ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ : ﻧﻌﻢ يا ﺃﺑﻲ ﺇﻧﻪ قارئ ﺫﻛﻲ ﻭ ﺣﺎﺫﻕ ﻭ ﻣﺠﺘﻬﺪ،


رد ﺍﻷﺏ : ﺣﺴﻨﺎ يا حبيبتي لقد فهمت ﻭﻟﻜﻦ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ يقرأ ايضاً كتاب " ﻟﺴﺖ ﻏﺒﻴﺎً ﻓﻬﻤﺖ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ " ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻟﻬﻮﻟﻨﺪﻱ ﻓﺮﺍﻧﻚ ﻣﺮﺗﻴﻨﻴﺰ 




ﻭكذلك ﻋﻠﻴﻚِ ﺃﻧﺖِ يا بنيتي ﺃﻥ ﺗﻄﺎﻟﻌﻲ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﺍﻟﺬﻱ جلبتهُ ﻟﻚِ وتجدينه ﻓﻮﻕ ﺍﻟﻄﺎﻭﻟﺔ وهو ﺑﻌﻨﻮﺍﻥ " ﺍﺳﺘﻌﺪﻱ ﻟﻠﺰﻭﺍﺝ ﻏﺪﺍً ﻣﻦ إﺑﻦ ﻋﻤﻚ " ﻟﻠﻜﺎﺗﺐ ﺍﻟﺮﻭﺳﻲ ﻣﻮﺭﻳﺲ ﻫﻨﺮﻱ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحب والوفاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جامع السعادات :: الأدب و الثقافة :: الروايات و القصص-
انتقل الى: